Feeds:
المقالات
تعليقات

Posts Tagged ‘رأي عام’

خلال فترة إقامتي في بريطانيا لمدة شهرين، قمت بزيارة العاصمة الرائعة لندن. ومن أكثر الأشياء التي أعجبتني في لندن هو نظام مترو الأنفاق أو Underground الذي يمكنّك بكل سهولة من الوصول إلى أي منطقة في لندن.

يوم الأحد ذهبت إلى الهايد بارك وتحديدا إلى ما يعرف بزاوية المتكلمين Speakers’ Corner وهي عبارة عن ساحة مفتوحة للجميع حيث يمكن لأي شخص الوقوف والتكلم بأي موضوع يخطر بباله وسيرى تفاعل الناس معه وفتح النقاش الساخن الذي سيكسب الجو البارد حرارة معقولة.

هناك، وقف شخص من أصل أفريقي وتكلم عن الفرق بين ذكاء الشعب الأوروبي والأفريقي، وأكثر ما أثار ضحكات المتابعين هو قول أحد الحضور له بأن تواجد شخص اسمه معمر القذافي هو أكبر دليل على تراجع نسبة الذكاء الأفريقي. (طبعا ما تم ذكره لا يعبر عن رأيي بالضرورة)

وهناك وقفت عجوز تتحدث عن أزمة التعليم في بريطانيا (من وجهة نظرها).

عجوز في الهايدبارك

وهذه المرأة شرحت بأن المسيحية هي الدين الحق لأن الإسلام له 3 مصادر مختلفة القرآن، الحديث، والسيرة النبوية بينما المسيحية لها كتاب واحد فقط!!

ما أزعجنا هو طريقة عرضها المريضة وعدم السماح لأحد بالتكلم بينما تقوم هي برمي العبارات الغريبة مما دفعني للصراخ نحوها شارحا الغرض من كل كتاب (بالمناسبة الصراخ مشروع حتى يتمكن الناس المحتشدون من سماعك 🙂 ). وحاولت فتاة عربية التدخل لكن هذه المرأة لم تقتنع بأهمية السكوت والاستماع لوجهة النظر الأخرى. لكن مع أنها عرضت الموضوع بشكل رديء يدل عن عدم معرفة أساسية به، ومع أنني كرهتها وتمنيت رميها في بحيرة الحديقة، إلا أن ما أزعجني أكثر هو صياح أحد الأشخاص العرب نحوها قائلا: اخرسي يا عاهرة يا خنزيرة! مع أنه كان قادرا على تركها تردح كما فعلنا والذهاب إلى متحدث آخر.

لقد كانت تجربة مثيرة جدا بالنسبة لي خصوصا عندما تدخلت في نقاشات عن الإسلام كانت دائرة بين بعض المسلمين والملحدين أو المسيحيين ممن لم يفهموا الإسلام بشكل عقلاني صحيح. كما حصلت على فرصة الإطلاع على التفكير السياسي لبعض الأشخاص كالذين دعوا للاشتراكية ونبذ الرأسمالية وآخرين أطروا على إسرائيل ومناهجها “الإيجابية” في إحلال السلام في المنطقة.

أحد المتكلمين ذكر بأن إسرائيل تحاول إحلال السلام وأن أحد الآليات المفضية لهذا الهدف هو بالتخلص من الفلسطينيين القتلة كحركة حماس. هنا قاطعته صارخا: ماذا تسمي حصار غزة وقطع الاحتياجات الرئيسية عن النساء والأطفال من قبل الإسرائيليين؟ أليس هذا قتلا؟ فقال المتحدث بلهجته الإنكليزية: هذا الشعب صوت للقتلة من حماس ويستحق هذا الأمر! وبالنسبة للاحتياجات الأساسية، فهي متوفرة وما يظهر على التلفاز هو استعطاف كاذب!.. فبينت له أن الشعب أعطي الحرية للتصويت وقد اختار هذه الحركة لتقوده وهذا يدعوك لاحترام رأيهم إذا كنت مؤمنا بالديمقراطية الحقة ويجعلك مؤمنا بأن القتل هو انتهاك لها.

وبعد أخذ ورد لم نتوصل إلى نتيجة وهذا متوقع، ولكن بنقاشنا هذا اضطلع الحضور على أبعاد بسيطة للقضية وتلقوا رسائل من المتحدث ومني ومن باقي الحضور قد تغير فكرهم تجاه القضية سواء للإيجابي أو السلبي. وهذا ما أدعوه بالظاهرة الصحية!

بطبيعة حال مبدأ التحدث الحر في الحديقة، فإن بعض الأشخاص ممن يمثلون قضية معينة، لا يلمون بجوانبها كاملا ولا توجد لديهم ملكة النقاش الفعال والحوار والإقناع. ولكن متابعة الحوارات في الهايد بارك يبين لك التفكير العام للشارع حيال أمور معينة. كما أنه، وهو الأهم، يبين للحضور جوانب قد تكون غائبة عنهم مما يدعوهم للقراءة والإطلاع عليها لاحقا وخصوصا في المجتمع الانجليزي الذي ستلحظ علاقته القوية مع الكتاب والقراءة.

وائل

Advertisements

Read Full Post »